شقق في إسطنبول الأوروبية

 

يعتبر الجانب الأوروبي من اسطنبول من أهم المناطق الاستثمارية في تركيا، حيث ترتكز فيه المشاريع الحكومية العملاقة، وتوجد فيه أفضل الشقق والمجمعات السكنية في اسطنبول الأوروبية، حيث تجد أفضل خيارات البحث عن شقق للبيع في اسطنبول الجانب الأوروبي.

وقد ارتفعت أسعار الشقق في إسطنبول كثيراً في الأعوام الأخيرة، لذلك تحولت الشقق إلى وسيلة استثمارية هامة في العام 2017 والعام 2018، بل أصبح شراء شقق للاستثمار في إسطنبول يعد من أكثر الخيارات ربحية، حيث بلغت نسبة الزيادة في أسعار الشقق خلال الأعوام العشرة الأخيرة ضمن المدن الكبيرة مثل إسطنبول ما يقارب 100 بالمئة.

شقق منطقة باشاك شهير

وتتربع منطقة باشاك شهير على عرش المناطق الأكثر حيوية في القسم الأوربي من مدينة إسطنبول، الممتدة بين القارتين الأوروبية والآسيوية، مما يجعلها خياراً ممتازا عند البحث عن شقق للبيع في إسطنبول ضمن الجانب الأوروبي من المدينة.

ومن المنتظر افتتاح جامعة حكومية كبيرة قريباً في باشاك شهير إضافة إلى التحضيرات الجارية لافتتاح عدة جامعات خاصة، فضلاً عن جامعة ابن خلدون الشهيرة التي تدرّس باللغة العربية واللغة الإنكليزية، كما تحوي المنطقة عدداً كبيراً من المدارس الخاصة ومدارس الدولة، وتضم عدداً كبيراً من المستشفيات العامة والخاصة، ويجري العمل حالياً على بناء أكبر مستشفى على مستوى قارة أوربا على هيئة مدينة طبية! وكذلك الحديقة النباتية الأضخم، والميدان الحكومي المزمع إنشاؤه ليكون أكبر من ميدان تقسيم بضعفين.

لذلك تعد منطقة باشاك شهير من أنسب خيارات السكن العائلي، لا سيما للعوائل المنتقلة حديثاً إلى مدينة إسطنبول.

وتمتلك باشاك شهير شبكة واسعة من وسائل النقل، مثل خطوط الحافلات العامة والخاصة، إضافة إلى خط قطار الأنفاق (المترو) الذي تم الانتهاء من قسم منه، ولا يزال العمل جارياً على القسم الآخر؛ كذلك يستمر العمل على بناء خط جديد لقطار الترامواي في المنطقة.

تمثل باشاك شهير بيئة اجتماعية غنية، تجذب الباحثين عن المجمعات السكنية الفخمة، ومحبي مجمعات التسوق، والمسارح، ودور السينما، وصالات المؤتمرات والاحتفالات، كما تضم العديد من المرافق المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة، ويعد الملعب الرياضي الضخم فيها ضمن منطقة أولمبياد، أكبر ملعب رياضي في تركيا.

كل هذه الخصائص تجعل من المنطقة وجهة للمستثمرين العقاريين الباحثين عن شقق للبيع في باشاك شهير، حيث تعد من أكثر المناطق المربحة في القطاع العقاري في إسطنبول.

شقق في بهجة شهير

منطقة بهجة شهير من المناطق الأكثر حيوية في القسم الأوربي من مدينة إسطنبول، وتشهد منطقة بهجة شهير (Bahçeşehir) المرتبطة بضاحية باشاك شهير (Başakşehir) اهتماماً كبيراً من المستثمرين، حيث تحولت خلال السنوات الأخيرة إلى مركز هام لجذب المستثمرين العقاريين، وتشهد المنطقة ارتفاعاً في أسعار الشقق لاسيّما المناطق القريبة من البحيرة المتواجدة فيها. ويتوقع المراقبون ارتفاع أسعار العقارات فيها بنسبٍ كبيرة تصل إلى حوالي 50 بالمئة، بعد إتمام مشروع خط المترو الذي سيربط المنطقة بالمناطق المركزية المهمة في المدينة.

ومع موافقة وزارة البيئة والتمدن على إنشاء خط المترو الجديد، ازداد توافد المستثمرين إلى المنطقة، مما أسهم في تنشيط سوق العقارات، ومن المنتظر أن يسهم مشروع خط المترو برفع قيمة الاستثمارات العقارية في المنطقة بنسبة 20 بالمئة.

تمثل بهجة شهير بيئة اجتماعية غنية، تجذب الباحثين عن المجمعات السكنية الفخمة، ومحبي مجمعات التسوق، وصالات المؤتمرات والاحتفالات؛ كل هذه الخصائص تجعل من بهجة شهير، واحدة من أكثر المناطق المربحة في القطاع العقاري في إسطنبول، حيث تلقى المنطقة إقبالاً كبيراً للغاية من قبل المستثمرين العقاريين والراغبين بتملك الشقق السكنية في بهجة شهير.

شقق في بيوك جكمجة

منطقة بيوك جكمجة   (Büyükçekmece)بساحلها الطويل على بحر مرمرة، وضفاف بحيرتها الجميلة، وشاليهاتها المنتشرة في قومبوركاز وجلالية ومعمار أوبا، من أكثر المناطق في مدينة إسطنبول التي تشهد إقبالاً للنزهة والسياحة وقضاء العطل والهروب من صخب وضوضاء المدينة المزدحمة، حيث أصبحت الوجهة الأولى لقضاء العطل الصيفية لسكان إسطنبول والسياح القادمين الى المدينة.

والمعلوم أن منطقة بيوك جكمجة يقطنها طبقة راقية ومثقفة من السكان، وهو ما يضفي عليها إيقاعاً موزوناً وهادئاً.

وتشهد المنطقة نهضة عمرانية واسعة، منها مشروع تحويل الشاليهات المنتشرة في المنطقة إلى مساكن حديثة عالية، حيث سيتم سحب هذه الشاليهات المنتشرة على ساحل البحر إلى جانب طريق E5، وستقام مكانها الأبراج السكنية الحديثة، حيث سيتم تطبيق نموذج الأبنية المقامة في مدينة ميامي الأمريكية حيث الأبراج السكنية الشاهقة والفخمة، وسيستفيد المواطنون والمستثمرون والدولة من هذا التحديث.

من جانب آخر يلاحظ في الفترة الأخيرة ازدياد اهتمام المستثمرين الأجانب بالمنطقة، لا سيّما المستثمرين العرب في مجال الاستثمار في القطاع العقاري.

ويجري التخطيط حالياً لمشروع إقامة "ديزني لاند" المنتجع والمنتزه الترفيهي، حيث سيكون المنتزه الأكبر في الشرق الأوسط، كما سيقام في المنطقة مجمع للفنون المرئية.

ولا يوجد في بيوك جكمجة زقاق واحد ليس مشجراً، وتعد ضاحية بيوك جكمجة من أكثر ضواحي تركيا حظاً في توزيع المساحات الخضراء، فحوالي 65 بالمئة من مساحة الضاحية تتكون من مسطحات خضراء، ويبلغ نصيب الفرد من المساحات الخضراء في المنطقة حوالي 120 متراً مربعاً للفرد الواحد، بينما يبلغ نصيب الفرد الواحد من مساحات الخضراء في مدينة إسطنبول 1.5 متراً مربعاً.

وقد وعدت البلدية بالمحافظة على المساحات الخضراء الموجودة في المنطقة مهما ازدادت أعداد السكان.

ويعد جامع "سنجق لى" (Sancaklı Camii) الذي تم بناؤه تحت الأرض، من أهم مساجد إسطنبول، حيث إن التصميم المعماري لهذا الجامع مستوحى كلياً من غار حراء ذي المكانة الكبيرة لدى المسلمين، وحصل هذا الجامع على جائزة عالمية، كما يشهد اهتماماً كبيراً من قبل الأهالي والسياح الذين يزورونه من كل أنحاء مدينة إسطنبول.

إذا كانت بغيتك البحث عن شقة سكنية أو استثمارية في منطقة تنعم بالمساحات الخضراء والبنية التحتية القوية والبيئة الاجتماعية والسياحية الرائعة، فهنا ستجد الوجهة المثلى للبحث عن شقق للبيع في بيوك جكمجة.

شقق في بيليك دوزو

تشهد منطقة بيليك دوزو تطوراً كبيراً في القطاع العقاري، فهي مقارنة مع الضواحي الأخرى في مدينة إسطنبول، أعلى جودةً وأكثر تنظيماً، ومن المتوقع أن تسجل الاستثمارات العقارية في هذه المنطقة عامة، والاستثمار في شراء شقق التمليك خاصة، أرباحاً عالية جداً بما يعكس صورة الاستثمار في اسطنبول.

وتشهد المنطقة تطوراً عمرانياً، جعلها محط أنظار المستثمرين في مجال القطاع العقاري، لاسيّما بعد حل مشكلة المواصلات وربطها بمركز المدينة عبر خط المتروبوس (خط الباص السريع).

شهدت المنطقة في السنوات الأخيرة توسعاً منظماً من خلال انتشار الأبنية عالية الجودة والمقاومة للزلازل، زادت من قيمتها فأصبحت في مقدمة مناطق إسطنبول جذباً للاستثمار في الشقق؛ كما أن انتشار نظام المجمعات السكنية في المنطقة، واحتواء هذه المجمعات على مراكز الفعاليات الاجتماعية والترفيهية والرياضية، والمسابح المغلقة والمفتوحة، ومراكز ترفيه الأطفال، والحدائق وغيرها من المراكز، جعلها أكثر جذبا للمستثمرين في شراء الشقق الفاخرة في إسطنبول.

وتقدم المجمعات السكنية في منطقة بيليك دوزو أفخر أنواع الشقق المطلة على البحر في إسطنبول، مع مستوى إكساء فاخر ونظام البيوت الذكية، حيث يتم التحكم بمرافق الشقة عن بعد، بما يوفر حياة فارهة، ينعم فيها السكان بالراحة والاسترخاء، وبإطلالة رائعة على البحر، مع القرب من مطار أتاتورك، وتوفر مراكز التسوق والجامعات والمؤسسات الصحية والمؤسسات التعليمية.

وقد أسهم انتشار المستشفيات، ومراكز التسوق، والمشاريع العقارية الجديدة، وطرق المواصلات، والمدارس العليا والجامعات، في زيادة أهمية المنطقة، ولا سيما بالنسبة للوافدين الجدد إلى مدينة إسطنبول؛ كما أن انتشار المدارس العليا والجامعات في المنطقة، زاد من الإقبال على طلبات إيجار الوحدات السكنية فيها.

كما أدى وصول خط المترو باص للمنطقة إلى ارتفاع أسعار العقارات فيها بصورة ملحوظة، ففي تقييم حول أسعار العقارات في بيليك دوزو، وُجد أن أسعار العقارات في منطقة بيليك دوزو تتراوح ما بين: ألف و750 ليرة تركية، إلى 5 آلاف ليرة تركية للمتر المربع الواحد، بحسب القرب والبعد عن خط المتروبوس على طريق E5.

ومن المنتظر أن تزداد أسعار العقارات والشقق في منطقة بيليك دوزو أكثر مع انتهاء خط المترو الجديد إنجيرلي - بيليك دوزو المزمع إنشاؤه قريباً، وإذا ما تم أخذ نسبة معروض الأراضي في المنطقة بعين الاعتبار فيسهل القول: إن الاستثمارات العقارية في بيليك دوزو ستجلب أرباحاً عالية جداً خلال الفترات المقبلة.

شقق للبيع في إسنيورت

تعد منطقة إسنيورت من أكثر المناطق الجاذبة للاستثمار العقاري في مدينة إسطنبول، وتلقى المنطقة إقبالاً كبيراً من مستثمري العقارات الأجانب والعرب، ويزداد عدد المشاريع الكبرى فيها باستمرار.

وارتفعت أسعار العقارات عامة، والشقق خاصة، بعد وصول خط المتروبوس إلى المنطقة، وأدَّى ذلك إلى تضاعف أرباح الاستثمار العقاري في المنطقة.

وقد شهدت هذه المنطقة في الجانب الأوروبي من مدينة إسطنبول ثورة عمرانية وعقارية ضخمة مؤخراً، حيث اتخذّت العديد من الشركات مقرات لها هناك، إلى جانب فنادق الـ 5 نجوم، وهي آخذة بالنمو والتطور لتصبح من أهم حواضر المدينة.

ولا يزال العمل جارياً في عدد كبير في المشاريع الضخمة، حيث يمكن الحصول على شقق سكنية مناسبة لجميع شرائح المجتمع، وفقاً لمختلف الميزانيات الكبيرة والمتوسطة والمحدودة، وبات منَ الممكن الحصول على شقق فاخرة، مزودة بالعديد من المرافق الحديثة ضمن كثير من المشاريع الفخمة في المنطقة، وبأسعار في متناول الجميع.

 ويشكل الشباب شريحة واسعة من سكان المنطقة بسبب قربها من جامعة إسطنبول وجامعة إسنيورت، الأمر الذي أدى لزيادة الإقبال على تأجير الشقق الاستثمارية من طراز 1+1 و 2+1 من قبل شريحة الطلاب والشباب خاصة.

ويتوقع الخبراء زيادة الاهتمام بالمنطقة في المرحلة القادمة، نظراً لزيادة الاستثمارات الحكومية فيها، ولا سيما في قطاع المواصلات والبنية التحتية؛ وتمتاز المنطقة بقربها من طريق "D100" وطريق "TEM" البريين والطرق المرتبطة، مما يجعلها يسيرة الوصول من كافة أنحاء المدينة، الأمر الذي يؤدي إلى تفضيل العلامات التجارية الكبيرة لها في مشاريعها العقارية الضخمة، لتوفر طيفاً واسعاً من الخيارات أمام الباحثين عن شقق للبيع في إسنيورت.

 

أما الميزة الأبرز التي تضمن ارتفاع سعر المتر المربع في هذه المنطقة تصاعدياً، فهي قرب إنشاء خط مترو جديد، يربطها بسهولة مع بقية مناطق إسطنبول، ما يجعل التنقل إلى مركز المدينة والمطار أمراً غاية في السهولة للسكان.